عاجل

رحب المهندس أسامة الشاهد عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية، بقرار اللجنة العليا التابعة لمجلس الوزراء بالموافقة على منح 8 مشروعات الرخصة الذهبية تمهيدا لعرضها على مجلس الوزراء مرة أخرى للموافقة النهائية عليها.

وقال الشاهد فى تصريحات له اليوم، إن منح الرخصة الذهبية لمجموعة من الشركات التي تنفذ مشروعات استراتيجية يعد تحولا كبيرا في إجراءات التراخيص التي كانت تستغرق شهورا عديدة بما يحفز مناخ الاستثمار في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأضاف الشاهد: “الرخصة الذهبية تقلب الأمور رأسا على عقب للأحسن والأفضل للاقتصاد المصري ويسرع من وتيرة تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى مصر”، متوقعا أن تسهم هذه الخطوات فى تحقيق هدف نمو الاستثمارات الأجنبية غير مباشرة بنهاية العام المالى الحالي وتجاوزها الـ10 مليارات دولار.

جدير بالذكر أن اللجنة العليا المختصة بالنظر في طلبات المستثمرين الراغبين في الحصول على “الرخصة الذهبية”، تم تشكيلها بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 425 لسنة 2022، الصادر خلال أكتوبر الماضي. وتختص هذه اللجنة بتوحيد وتبسيط إجراءات الحصول على الموافقة الواحدة (الرخصة الذهبية)، وتذليل مختلف العقبات التي تواجه المشروعات الاستثمارية المطلوب حصولها على هذه الموافقة. كما نص القرار على أن يكون لهذه اللجنة العليا أمانة فنية هي “الوحدة الدائمة بمجلس الوزراء لحل مشكلات المستثمرين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *