عاجل

2

بنى سويف – ريم فؤاد وميرال ممدوح

شهدت جامعة بني سويف، في أول أيام العام الدراسي الجديد، إجراءات أمنية مشددة على بوابات الجامعة الثلاث، شملت الإجراءات فحص هويات الطلاب وحقائبهم، وعدم السماح لمن لا يحملون بطاقات الترشيح بالنسبة للفرقة الأولى أو كارنيهات الجامعة لباقي الفرق بالدخول للحرم الجامعي.

كما شهدت وجودا ملحوظا من أفراد الأمن الإداري لمتابعة أي أعمال شغب من شأنها، تعكير سير الدراسة في أول أيام الدراسة عقب انتهاء إجازة عيد الأضحى.

وقال أمين لطفي – رئيس جامعة بني سويف، بدء العام الدراسي الجديد بهدوء تام، مشيرًا إلى أنه لا يوجد ما يعطل سير العملية التعليمية، خاصة مع انخفاض أعداد الطلاب اليوم.

وأشار لطفي، إلى استعداد الجامعة بكامل طاقتها للعام الدراسي الجديد، واتخاذ كافة الإجراءات التي تكفل حسن سير العملية التعليمية، التي تضمنت استكمال المنشآت الجامعية والمعامل وتجهيزها، والانتهاء من منظومة كاميرات المراقبة في الحرم الجامعي والكليات والمدن الجامعية، وتأمين جميع الأسوار بتركيب الألواح الصاجية، لسد منافذ أسوار الجامعة، ووضع اللوحات الإرشادية التي تنظم تأمين الدخول والخروج من خلال البوابات المخصصة لذلك، وعدم السماح بدخول السيارات للحرم الجامعي، التي لا تحمل تصاريح دخول معتمدة من أمن الجامعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.