عاجل

1

كتب : المدى الاخباريه

قال المستشار العسكري الأمريكي السابق، ديفيد كيلكولن، “ما نعيشه الآن هو الأسوأ منذ أن بدأت الحرب على الإرهاب عام 2001 وعلينا أن ندرك أن جزءا كبيرا من المشكلة هو من صنع أيدينا”.

وأضاف المستشار العسكري، أن الغزو الأمريكي للعراق كان السبب الرئيسي وراء ظهور تنظيم “داعش” الإرهابي الذي لم يكن ليظهر لولا تدخل الولايات المتحدة في شؤون بلدان أخرى.

ونقلت صحيفة الاندبندنت البريطانية عن كيلكولن قوله “لا يمكن إنكار أو تجاهل أنه لو أننا لم نغز العراق لم يظهر تنظيم “داعش ، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة والغرب فشلوا في التعامل مع الأزمات الدولية، خاصة الأزمة في سورية وليبيا.

وحذر المستشار العسكري الأمريكي من تمدد تنظيمات إرهابية أخرى غير “داعش” مثل “القاعدة” و” طالبان” ومجموعات أخرى خرجت من عباءة التنظيم الإرهابي وبدأت في الانتشار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.