عاجل

ea9fda5999e8ce4365773594a407164fe6603391b454dfccbd43b364d06e730b

كتبت الاعلامية والصحفية /سارة أسامة

مدير مكتب أيطاليا وكندا

.. ان أردت الرحيل يوماً ما فلترحل حيث شئت ولكن لا ترحل بعيداً عن نفسك عن وطنك عن أحلامك . فكل إنسان منا بداخله الكثير من الأحلام التي لطالما شغلت عقله .. ان صرح بها او لم يصرح بها حتي لنفسه ولكنها تظل كامنه في عقله الباطن .. فالعقل هو مصدر ألقوه الفكرية للإنسان . فدائماً يسترجع الماضي ويستحضر المستقبل في حاضره . فكثيراً منا يأب الإعتراف بهزيمته الفكرية .التي تصل به الي حد التكبر والتنحي عن التفكير في مجمله من الأساس فالحياه اعزائي تعاش مره واحده لا بديل لها مطلقاً.. حيث الهدوء وألراحه التي يتمناها كل إنسان ،، هناك آحلام. تحققت وهناك أحلام لم يستطع تحقيق جزء منها ،، ولكن علينا التفكير الحقيقي في أساسياتها. فالحلم له قواعد. وأسس بنيت عليه منذ زمن بعيد ولكن المصداقيه في الحلم تحقيق جزئي للحلم نفسه،، علينا. تحديد حلمنا حيث مصداقيته الفعليه ،، تعني ان الحلم لابد ان يكون معروف الهدف منه ان كان حلم مشروع او غير مشروع . فهناك احلام مشروعه واحلام غير مشروعه اي انها غيرمحدده الهدف الفعلي لها،، أردت يوما ما ان اتحدث مع نفسي ،، هل حققتي يا نفسي من الأحلام حلما واحداً، اجابتني نعم حققت جزء من أحلامي ولكن هناك حلم يراود خيالي يوما بعد الاخر ،،اريد ان أفصح به أمامكم جميعا ،، السلام !!؟؟ حلم مشروع ولكنه في مخيلتي صعب المنال ،، كل يوم نصحوا علي أخبار من هنا وهناك ..لقد استشهد فلان وقتل فلان وتم التعدي علي اخر ،، بلاد تتهتم بعضها باتهامات كثيره منها التحريض منها الخراب ومن المتسبب لا نعلم من هي اليد الخافيه وراء كل ذالك.. حلمت بالسلام ،، وكأنه ليس يحلمي انا فقط بل حلم العالم اجمع ،، من منا لا يتمني ان يصحوا علي صوت العصافير وصوت الكروان. وصوت ام كلثوم يا صباح الخير يلي معانا.. من منا لا يحلم ان يري علي شاشه التلفاز لقد قامت الدوله الفلانيه بإحتفال عيد الفطر مع الدوله العلانيه ..من منا لا يحلم بصوت المؤذن في رمضان وغير رمضان لا يشوبه حزن علي من جاءهم الشهر الكريم وهم غير ناقصون ،، من منا لا يحلم بترانيم وصوت الكنيسة وعيد والسيد المسيح عليه السلام دون الخوف من المجهول ،، حلم السلام لا ينبع بالكلام فالسلام ينبع من داخل النفس المطمئنة … آي نفوس نحن ؟؟ نفوس تحلم بالسلام راضيه بحكم القدر ،، ام نفوس تحلم بالخراب والدمار من انتصر علي فلان لأجل علان،،، ليت العالم يعلم ان السلام. هو الله ،،، من منا لا يحن لوطنه بعد غياب. من منا يتمني ان يري داخل نفسه نبض يترنم بلغه السلام .. أستطيع ان آري عدوي وابتسم له ليعلم ان النفس الراضيه بقضاء الله هي النفس التي تحب السلام اكسر ما بداخلك من حقد او كره جرب التسامح علك لا تري من. خاصمته العام القادم او لا يراك.. التسامح والسلام لغه واحده ولا اجزم انها لغه العالم ولكني اجزم بشده انها لغه شعب مصر الأصيل بكل فئاته وطوائفه ،، نحن شعب مصر لنا لغه واحده فقط نتحدث بها ،، هي التسامح والسلام ،، مهما اختلفنا او ابتعدنا او تخاصمنا ولكننا دم واحد. قلب واحد لاتباعه كثيرا ونرحل كثيرا من الممكن ولكننا لا نرحل أبدا عن أنفسنا ،، ولكن رحيلنا لا يرحل بِنَا مطلقا عن وطننا ولغتيه التي يعرفهما العالم اجمع السلام والتسامح من آجل الحياه الهادئة. فنحن شعب يأبي الهزيمه ولكنه ينتصر بالحب والسلام ودائما نحن من نبدأ بالسلام والسلام ختام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *