عاجل

1

كتبت : ريهام شاكر

صرح مصدر مسئول بوزارة الداخلية، إن أمين الشرطة الذي قتل مواطنًا بمنطقة الدرب الأحمر لم يمت، ولكن الأهالي قد اعتدوا على شقيقه الذي كان مصاحبًا له، ما أدى إلى وفاته.
وأكد المصدر، في تصريحات خاصة أن الصور التي يتداولها رواد الشبكات الاجتماعية، لأمين الشرطة وهو غارق في دمائه، هي لشقيقه، الذي كان مصاحبًا له أثناء الواقعة، ولكن أمين الشرطة لم يمت، وهرّب، وجارٍ محاولة العثور عليه.
وأضاف: «حدثت مشاجرة بين الأهالي، ما أدى لدخول أمين الشرطة، في محاولة منه لفضها، وخرج من سلاحه الميري طلق ناري، عن طريق الخطأ، مما أدى إلى مقتل مواطن».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *