عاجل

1

قال وزير الداخلية التونسي محمد ناجم الغرسلي، إن الوزارة تستعد لاعتماد آليات أمنية جديدة وموحدة بين قوات الأمن والحرس الوطني خلال الفترة القادمة للتعامل مع المظاهرات والاعتصامات.

وأضاف الغرسلي، خلال ختام برنامج تدريبي في مجال حفظ النظام ومقاومة الشغب،امس الجمعة، أن الآليات الجديدة سوف تعتمد على مراعاة حقوق الإنسان وحماية المنشآت العامة والتدرج في استخدام القوة.

وأوضح أن البرنامج التدريبي يأتي ضمن برنامج متكامل يهدف إلى تمكين تونس من إقامة جهاز أمني يؤمن بالديمقراطية ويستطيع أن يُنفذ القانون باحترام حقوق الإنسان وحماية المواطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *