عاجل

55

الدول العظمى تحت مراقبة مصر في قمة العشرين

راشد عبدالله..هاني كسبة
قال رئيس قسم الاقتصاد بمجلة الأهرام العربي، حمدي الجمل، إن دلالة دعوة الرئيس الصيني لمصر لحضور قمة مجموعة العشرين كعضو مراقب هو أن العلاقات المصرية الصينية أخذت منحنى آخر نحو الاستراتيجية، وبالفعل فإن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد صرح لأول مرة في التاريخ بأن العلاقة بين مصر والصين هي علاقات استراتيجية.
مشاركة مصر في قمة العشرين تأتي أيضا استكمالا للمصالح المشتركة، التي اتفقتا مصر والصين على الانتهاء منها، مثل مشروع السكة الحديد، مشروعات البنية التحية في كثير من المناطق بجمهورية مصر العربية، بالإضافة إلي مشاريع أخرى تقوم بها الصين في مصر.
كما أوضح رئيس قسم الاقتصاد بمجلة الأهرام العربي أن مصر أيضا تحتاج الصين فيما يتعلق بتقنية تحلية المياه، حيث أن الصين تعتبر من الدول الرائدة في هذا المجال، مضيفًا أنه في إطار العلاقات المصرية الصينية قد يتطرق الحديث إلي ملف سد النهضة، حيث أن الصين من الدول الداعمة للسد، فوجود علاقات قوية بين مصر والصين قد يفيد بشكل أو بآخر في تخفيف حدة المشكلة الخاصة بسد النهضة، فيما يخص مثلًا عدد سنوات ملئ الخزان والشروط الفنية.
وقد شاركت مصر ضمن دول مجموعة العشرين في الإعداد لاجتماع القمة المرتقبة للمجموعة والتي تستضيفها مدينة “هانجو الصينية” أوائل سبتمبر/أيلول المقبل، حيث شارك الوزير المفوض راجي الإتربي، الممثل الشخصي للرئيس المصري لدى مجموعة العشرين، على رأس وفد مصري في الاجتماع رفيع المستوى الذى عقدته المجموعة بجزيرة “شيامن” جنوب الصين لوضع الترتيبات النهائية للقمة التي من المتوقع أن يحضرها قادة دول المجموعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *