عاجل

كتب : عاطف عبد العزيز

تقدمت الجالية المصرية في أوروبا بأصدق وأرق التهاني لجموع الشعب المصري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ47 لانتصارات أكتوبر المجيدة، والذي حققه رجال القوات المسلحة البواسل.

وقال إسلام السويسي، المستشار الإعلامي للجالية المصرية في أوروبا ، إن نزول جموع المواطنين في شوارع المحافظات المختلفة يدل على وعي الشعب المصري وفخره بدولته وتأكيده الدائم على حمايتها وحماية سيادتها، فهذا الوعي لا يزال الدرع الاستثنائي الذي يميز هذا الشعب الذي يعشق تراب هذا الوطن ويضع أمنه واستقراره ورفاهيته أولوية قصوى قبل أي مصلحة شخصية.

وتابع السويسي، أن الشعب المصري يقف صفا واحدًا خلف قيادته السياسية وقواته المسلحة وجميع مؤسسات الدولة ضد الخونة من أعداء الوطن أنصار جماعة الإخوان الإرهابية المأجورة، مشددًا على أن القوات المسلحة المصرية الباسلة كانت ومازالت وستظل هي الحارس الأول والمدافع عن الدولة المصرية وحماية مواطنيها ضد أي اعتداء سواء كان خارجيا أو داخليا.

وأكد السويسي، أن هذا النصر حققه الجيش المصري يعد أعظم انتصارات الأمة العربية فى تاريخها الحديث، حيث جسد أصالة شعب مصر وقواته المسلحة وعظمة ولائهم للوطن بما قدموه من تضحيات وبطولات وأثبتوا للعالم أنه لا تهاون مع معتد ولا تفريط فى حبه رمل من أرض مصر المقدسة ولا تسامح فى استرداد سيادتنا على أراضينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *