عاجل

11

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح الخميس، بمقر إقامته في موسكو، قبل مغادرته، رئيس شركة “روز نافت إيجور سيتشين” وعددًا من كبار مسؤولي الشركة.

وصرَّح السفير علاء يوسف الناطق باسم رئاسة الجمهورية أنَّ “رئيس الشركة الروسية استعرض نشاطها الدولي في مجال البحث والتنقيب واستخراج البترول، فضلاً عن تكريره حيث تعد الشركة من أكبر الشركات على مستوى العالم في هذا المجال”، منوهًا بأنَّ “الشركة بدأت أعمالها في مصر وتتطلع للعمل مع الشركاء المصريين، حيث أنَّها تعتبر مصر شريكًا استراتيجيًّا يتيح فرصًا واعدةً للاِستثمار في مجال الطاقة”.

وأضاف المتحدث أنَّ “رئيس الشركة أشار إلى توقيع بروتوكول للتعاون مع وزارة البترول المصرية للتدريب في قطاع البترول”، لافتًا إلى “رغبة الشركة في المساهمة في تطوير المنطقة الاقتصادية لقناة السويس”.

وأوضح رئيس الشركة أنَّها “قدَّمت عدة مقترحات للتعاون في قطاع البترول لوزير البترول والثروة المعدنية لدراستها وتنفيذ ما سيتم التوافق عليه منها، فضلاً عن اعتزام الشركة إرسال وفد منها إلى القاهرة للتباحث في مختلف مجالات التعاون المقترحة”.

من جانبه، رحَّب الرئيس بـ”أعمال ونشاط الشركات الروسية في مصر على المستويين الرسمي والشعبي، ومن بينها شركة روز نافت، حيث يكتسب قطاع الطاقة أهمية حيوية بالنسبة لمصر سواء لتلبية احتياجات المواطنين أو للوفاء بمتطلبات الاستثمارات التي تشهد طفرة في المرحلتين الحالية والمستقبلية”.

وأشار الرئيس إلى “إمكانية استفادة الشركة من الموقع الجغرافي المتميز لمصر وما تتمتع به من إمكانيات لوجستية، بما يتيح للشركة تخزين منتجاتها البترولية في مصر وتوريدها إلى مختلف المناطق، لا سيما في منطقة الشرق الأوسط والقارة الإفريقية”.

وأكد رئيس الشركة أنَّهم “يدرسون بالفعل عددًا من المشروعات لزيادة نشاط الشركة وحجم أعمالها في مصر، لا سيما عقب افتتاح قناة السويس الجديدة، وما تقدِّمه من تسهيلات لحركة الملاحة الدولية تؤهل القناة الجديدة لتكون بحق هدية مصر إلى العالم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *