عاجل

1

أعلن القضاء الفرنسي، اليوم الخميس، أن قطعة الجناح التي عُثر عليها في جزيرة لاريونيون هذا الصيف تعود “بالتأكيد” إلى طائرة الـ”بوينج 777″ الماليزية التي فُقدت في مارس 2014 وعلى متنها 239 شخصا خلال رحلة بين كوالالمبور وبكين.

وقالت نيابة باريس، في بيان، إن التحاليل “توكد أن قطعة الجناح التي عُثر عليها في لاريونيون في 29 يوليو 2015 تعود إلى الرحلة إم اتش 370″، مؤكدة بذلك ما أعلنته الحكومة الماليزية، حسب فرانس برس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *