عاجل

hosny

كتب – هدير القاضى

أكد أحمد حسني، المتحدث باسم حزب المستقبل، أن أهم الملفات التي يجب أن تكون أمام الحكومة الجديدة، يأتي على رأسها الملف الانتخابي للبرلمان، والتي يجب أن تكرس كل إمكانياتها لإنجاحه بإعتباره الخطوة الأخيرة لإستكمال خارطة الطريق.

وشدد حسني في تصريحات صحفية، على ضرورة مواصلة العمل نحو تطوير الجهاز الإداري للدولة لرفع الكفاءة وتحسين أداء المسئولين، بالإضافة إلى تحقيق الشفافية والنزاهة والقضاء على الفساد والرشوة والواسطة والمحسوبية الذي انتشرتبالوزارات والمصالح الحكومية.

وأضاف المتحدث باسم الحزب، أنه من الضروري القفز بملف الاستثمار إلى مراحل جديدة والاستفادة من الخطوات الإيجابية التي حققتها الدولة على مدى العام الماضى، ومنها افتتاح قناة السويس الجديدة، ومشروع تنمية المحور، وغيرها من المشروعات الطموحة التي بدأتها الدولة، ويحتاج تسويقها خطة عملية على المستويين الداخلى والخارجى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.