عاجل

كتب : عاطف عبد العزيز

أعلنت المدرسة العليا للصحافة والتواصل بباريس ، عن تنظيم ندوة  بعنوان ” الصحافة والاعلام الصحي ” ، غدا الجمعة بمقرها بالدائرة ال١٣.

يأتي هذا اللقاء ضمن برنامج الديوان الثقافي للمدرسة العليا للصحافةوالتواصل بباريس ، والتي يرأسها الدكتور ” جيليوم جوبان ” ، وتعمل الصحفية ” نهى رشماوي ” مديرة القسم العربي بها ، وهي أقدم مدرسة متخصصة في الصحافة بباريس ، إذ يبلغ عمرها ١٢٠ عاماً .

كشف ” جيليوم جوبان ” – مدير المدرسة – أن  المدرسة تنظم هذه الندوة  لنقل الخبرة الصحفية لطلابها، وذلك لمعرفة الجوانب العلمية والمهنية في تناول وعمل تغطيات صحفية تتعلق بالجانب الصحي والظروف التي يمر بها العالم في ظل الأوبئة والأمراض التي تجتاحه .

وتستضيف المدرسة العليا للصحافة بباريس ، الصحفية ” صونيتا ناضر “- مقدمة البرامج اللبنانية  المقيمة بفرنسا – والمتخصصة  في مجال الاعلام الصحي.

قالت ” نهى رشماوي “- مدير القسم العربي بالمدرسة العليا للصحافة والتواصل – أن المحاضرة سوف تكون على شكل بورتريه – وشهادة من صميم المهنة – وتقدمها  الصحفية والمخرجة نبيلة  ” علام حموش ، وستكون الندوة متاحة للمشاركة على https://meet.jit.si/ESJParisDiwan .

جدير بالذكر أن ” صونيتا ناضر ” حائزة على ماجستير في الإعلام، وعملت في عدة مؤسسات إعلامية ، منها  ART و CFI و OTV وصحيفة الحياة. وتعد وتقدم برنامج الصحة أولاً في قناة فرانس 24.

وفازت  ” ناضر ” بجائزة أفضل برنامج طبي ووقائي في الإمارات العربية المتحدة.

التحقت  ” ناضر ” للعمل بإذاعة “مونت كارلو الدولية” عام 1992 تعد وتقدم برنامج “الصحة المستدامة قدمت العديد من البرامج وعدة مهرجانات سينمائية مثل “يينالي السينما” في معهد العالم العربي بباريس و”مهرجان أفلام الحب” في بلجيكا ، وعملت مراسلة لعدد من الصحف النسائية العربية ، و في عدة وسائل إعلامية إلى جانب إنتاجها الشخصي التلفزيوني لبرنامج Paris Je T’M.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *