عاجل

1

كتبت : ريهام شاكر

مصر تمتلك موارد ثروه سمكيه كبيره اذا تم الحفاظ عليها وإستغلالها بطريقه صحيحه سيكون هناك إكتفاء ذاتى من الأسماك  .

جريدة ( المدى الاخباريه ) تلقى الضوء على كارثه حقيقيه تحدث كل يوم فى بحيرة المنزله على مرء ومسمع من الحكومه ولا أحد يتحرك .

فى إحدى قرى محافظة الدقهليه يتم إصطياد الأسماك بطرق غير شرعيه وهى إستخدام الكهرباء و المخدرات هذه القريه هى الشبول الواقعه على بحيرة المنزله  هذا بخلاف إختلاط المياه بالصرف الصحى  .

تخرج الأسماك من هذه القريه وتوزع على المحافظات لبيعها للمواطنين  وبالطبع  هى أسماك مسممه وتسبب أخطر الأمراض  كالفشل الكلوى وأمراض الكبد وغيرها .

لا أحد يجرؤ من أهالى القريه أو غيرهم  مواجهة هذا الإسلوب فى صيد الأسماك من البحيره نظرا لسيطرة البلطجيه على القريه  .

أين الحكومه المصريه من هذه الكارثه  ؟ وهل قرية الشبول فوق القانون أم أن حياة المصريين لاتهم المسؤلين ؟

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *