عاجل

1

لم تشفع استغاثات أهالي قرية ميت تمامة التابعة لمركز منية النصر لهم أمام مسؤولي محافظة الدقهلية بعد ذعرهم من ترك أحد محولات الكهرباء الرئيسية الموجودة على مدخل القرية مفتوحا منذ أسابيع، خوفا على حياة أطفالهم خاصة مع وجود عدد من الكابلات العارية في محيط المحول.

جمال محمود أحد أهالي القرية قال إن حالة من الإهمال وعدم الاكتراث بأرواح البشر تسود لدى المسئولين بالمحليات وشركة الكهرباء، مشيرا إلى أن محول الكهرباء الموجود على مدخل القرية جعلها من المناطق المحرمة.

وأضاف أن الأهالي يضعون أيديهم على قلوبهم خوفا من وقوع كارثة بأن يدفع الفضول أحد الأطفال للاقتراب من المحول المفتوح والكابلات العارية المحيطة به ليفقد حياته.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *