عاجل

1

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الشعب المصري غاضب من التيارات التي ارتكبت أعمال عنف وإرهاب، والأمر ليس مرتبطا بالسلطة ولكن له علاقة بالمزاج العام ومدى تقبلهم من عدمه لأي مرشح محسوب على هذا التيار، مؤكدا أن الشعب المصري صاحب الكلمة الأولى والأخيرة في اختيار من يمثله.

وأضاف الرئيس في حواره بقناة «ناشيونال نيوز إشيا»، أن مواجهة ظاهرة التطرف والإرهاب تحتاج إستراتيجية عالمية شاملة، ومصر أقدمت على مجابهة الإرهاب منذ سنوات عديدة، ونعمل على مواجهة الإرهاب بإستراتيجية شاملة تراعي فيها البعد الثقافي والاجتماعي والاقتصادي والديني، وليس مواجهة أمنية فقط.

وأشار إلى أن العالم كله لو اتفق على هذه الإستراتيجية الشاملة، تم تحديد دور محدد لكل دولة سيتمكن العالم من القضاء على هذه الظاهرة الخطيرة مع الوضع في الاعتبار أنها قد تأخذ بعض الوقت.

وأوضح الرئيس السيسي أن الفكر الإسلامي الصحيح لا يصطدم مع الواقع والإنسانية ولا يختلف مع الآخرين لأسباب دينية أو أي أسباب أخرى، ولكن ما نتحدث عليه هو تطرف في الفكر وإرهاب، ولا يعتبر فكرا قديما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *