عاجل

1

كتب : المدى الاخباريه

قال رئيس وزراء بريطانيا السابق تونى بلير إن الأمر الأساسى لـ”أوروبا” أن تبقى موحدة، وأن تقف مع بعضها البعض، ليس فقط مع الولايات المتحدة الأمريكية، وإنما مع حلفائها فى المنطقة من أجل مواجهة تحدى الإرهاب الذى تتعرض له المنطقة، مشيرا إلى أن الاعمال الإرهابية الإجرامية التى وقعت فى فرنسا هى جزء من الأعمال التى تشهدها المنطقة.

وأضاف بلير، ردا على سؤال للكاتب الصحفى عزت إبراهيم، مدير تحرير الأهرام اليومى، خلال ملتقى الغد العربى الدولى الاول أن الأمر المهم ان يدرك الجميع فى المنطقة أننا جميعا نواجه حرب ضد الإرهاب، حيث إن ما حدث فى فرنسا جزء مما يحدث فى المنطقة، مشددا على أن الأمر واضح فى معرفة من الصديق ومن العدو ومن يرغبون فى فرض رؤيتهم بالعنف هم الأعداء.

وأشار بلير إلى أن مصر صمام الأمان لهم فى أوروبا والكل يجب أن يدرك ان مصر مرت بمرحلة حكومة الإخوان المسلمين، والامر قد انتهى، ولكن المشكلات لاتزال موجودة وقائمة بهذه الفترة، ولكن يجب بناء تحالف قوى وكبير لهزيمة الإرهاب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.