عاجل

شيماء عبد الواحد

وقعت الجامعة المصرية الصينية بالقاهرة إتفاقية تعاون مع وكالة الفضاء المصرية لتصميم وتصنيع واختبار وحدة اختبارات استاتيكية بنظم الأقمار الصناعية التكعيبية.

وقع الاتفاق الدكتور أشرف الشيحي رئيس الجامعة المصرية الصينية ووزير التعليم العالي والبحث العلمي سابقاً والأستاذ الدكتور محمد عفيفي القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية.
ويتم بموجب هذا الاتفاق مشاركة فريق علمي متخصص من الجامعة المصرية الصينية مع خبراء وكالة الفضاء المصرية في تصميم وتصنيع وحدة اختبارات الأقمار الصناعية وهو ما يؤكد على الخطوات الرائدة لوكالة الفضاء المصرية في اقتحام عالم تصنيع وإطلاق الأقمار الصناعية باستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية ويعكس ذلك الثقة في الكوادر العلمية المتميزة في هذا المجال بالجامعة المصرية الصينية.

وصرح الدكتور أشرف الشيحي رئيس الجامعة المصرية الصينية بأن الجامعة بكوادرها وخبراتها وإمكانياتها البحثية والمعملية لا تدخر جهداً في تنمية المجتمع وتطويره والمشاركة في المشروعات القومية العملاقة وبالتأكيد فان تصميم وتصنيع مكونات ومنظم تشغيل الأقمار الصناعية تأتي على رأس تلك المشروعات القومية.
وقال الدكتور محمد القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية أن هذه الاتفاقية لتنفيذ مشروع تصميم وبناء وحدة اختبارات إستاتيكية للأقمار الصناعية ومكوناتها و تأتى أهمية هذه الوحدة في أنها تحاكى الأحمال الإستاتيكية التي تؤثر على القمر الصناعي أثناء تسارع صاروخ الإطلاق للوصول إلى سرعة الهروب من الجاذبية كما تساهم في بناء القدرات الذاتية وتدعيم البنية التحتية لاختبارات الأقمار الصناعية و تعتبر هذه الوحدة هي الوحيدة في الشرق الأوسط إذا تم استثناء الهند من المقارنة ويتم تنفيذ هذا المشروع بالخبرات المصرية متمثلة في خبراء وكالة الفضاء المصرية والعلماء بالجامعة المصرية الصينية في مدة لا تزيد عن عام باستخدام خامات محلية 100%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *