عاجل
1
كتب : أحمد أبو زهرة
استكمل منتخب جامعة اسيوط فعاليات اليوم الثاني لمجال الفنون الشعبية علي مسرح المدينة الشبابية بأبي قير بالإسكندرية وذلك ضمن تنافسات الموسم الرابع لمسابقة ابداع 4 لجائزة الشارقة الثقافية لطلاب الجامعات المصرية الحكومية والخاصة والمعاهد والتي تنفذها وزارة الشباب والرياضة .
وقدم منتخب جامعة اسيوط للفنون الشعبية عدد من الاستعراضات التي ضمت لوحات تعبيرية من البيئة الصعيدية تتمثل في أستعراض الرحايا ، الدلالة ، الدﻻة القيضي واستعراض الفرح الصعيدي وذلك من الحان وموسيقى من التراث السعبي اسرف بشري ، محمد فرغلي وكتابة اشعار وجمع متجة عصام همام ، وإبراهيم فؤاد، والازياء والملابس لحسن بداري وديكور واكسسوارات حسام هاشم تما تدريب خالد نصر وتصميم وإخراج حسن تحمد بداري وتتضمنت لجنة التحكيم كل من الدكتور سميح شعلان عميد المعهد العالي للفنون الشعبية، الدكتورة نفين الكيلاني رئيس صندوق التنمية الثقافية بوزارة الثقافة والجكتور عاطف عوض استاذ مساعد قسم التصميم واخراج البالية .
واشاد الدكتور عاطف عوض بكل اللوحات الاستعراضية التي قدمها المنتخب ونجاحهم في توظيف استخدام الاكسسوارات في العرض وبالاداء الحركي التعبيري معربا عن اعجابه الشديد بتصميمات الاستعراضات التي عبرت عن ملحمة صعيدية متميزة .
كما اكد سميح شعلان علي نجاح فريق العمل في اختيار الازياء المناسبة لاجواء الصعيد المصري مشيرا إلي تميز الاداء الحركي للمشاركين باللوحات التي عكست الثقافة الشعبية لمجتمع الصعيد ، كما اشاد بتنوع رؤية المنتخب علي خشبة المسرح بينما انتقد ترتيب الحركة علي الموسيقي عكس ما هو مفترض .
فيما طالبت الدكتورة نفين الكيلاني المنتخب باعادة الرؤية في لوحة الدلالة فبما يخص الملابس وكلمات الاستعراض مؤكدة علي ضرورة استغلال قدرات شباب المنتخب في الرقص والحركة لاستكمال الملحمة الصعيدية من خلال تفادي ملاحظات اللجنة .
وفي الوقت نفسه واصل شباب منتخب جامعة الزقازيق للفنون الشعبية التنافس ببرنامج من الفقرات الشعبية المتنوعة من البيئة الشرقاوية، وفقرة اسكندرانية وفقرة ” عاشق مجنون” التي تعبر عن عشق الشعب لوطنه، وان مصر ستظل دائما شامخة بابنائها وذلك تصميم واخراج وتدريب شريف نصار، والحان سامي الدمسيسي، وكلمات ايمان السيد والحسن محمد .
وقد اشادت لجنة التحكيم بحسن توظيف واستخدام الأدوات داخل اللوحات الثلاث التي قدمتها جامعة الزقازيق خلال العرض، وكذلك التوظيف الصحيح للازياء من حيث الالوان والتناسق بين زي الشباب والفتيات المشاركين بالعرض.
بينما وجهت اللجنة بعض الملحوظات الخاصة بغموض الفكرة المقدمة باللوحة الاخيرة في العرض والتي حملت عنوان “عاشق مجنون”، وكذا عدم تمثيل الزي المستخدم في اللوحة عن فكرة الدفاع عن الوطن. كما اكدت لجنة التحكيم ان العرض بشكل عام يعبر عن مجهود جماعي يعبر عن روح الفريق، وتميز مستوي التصميم والرؤية الاخراجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.