عاجل

1
كتب : طلعت مصطفى العواد
دفعتها الظروف القاسيه الى العمل فى اى شئ فاختارت ان تكون سائقة توك توك اجرينا معها حوارا وسالناها عدة اسئله لنعرف الظروف التى دفعتها للتفكير فى هذا العمل
هى آمال طه عبده الألفى من مدينة السرو مركز الزرقا محافظة دمياط أول سيدة تعمل سائقة توك توك فى مصر
فبرغم ماتسمع عنه من حوادث سرقة للتكاتك وربما يصل الحد إلى قتل سائق التوك توك وبرغم ماتسمع عنه من سلوكيات سيئة دخيلة على مجتمعنا المصرى لبعض سائقى التوك توك إلا أنها لم تخف ولم تهتز لذلك كله لأن ظروفها الصعبة هى التى جعلتها تقوم بهذا العمل المحفوف بالصعاب جريدة (المدى الاخباريه) التقتها وكان هذا الحوار : –
اسمى آمال طه الألفى – مطلقة – وام لأربعة أبناء ولدين وبنتين – اكبرهم أمانى – متزوجة
تكمل الحديث وتقول : – دفعتنى ظروفى الصعبة لخوض هذه التجربة فالتوك توك الذى أعمل عليه ليس ملكى بل أعمل عليه بالأجر  تعلمت سواقة التوك توك بواسطة أحد جيرانى الذى يعلم ظروفى جيدا وهو من شجعنى على خوض هذه التجربة
أول يوم ركبت فيه التوك توك كنت أشعر بخجل شديد ولكن زال هذا الخجل عندما رأيت التشجيع والثناء ممن يركبون معى ( رجال ونساء )  لم أخف عندما قمت بسواقة التوك توك كأول امرأة تخوض التجربة فى مصر فالمسألة كانت مسألة حياة أو موت وصراع مع الحياة فلما أخاف وأنا أريد أن أطعم أبنائى لقمة شريفة وللعلم فزملائى من سائقى التوك توك من الرجال والشباب كانوا فرحين بى جدا وكانو ا يشجعوننى مما زال الرهبة منى 
  وأكتر ركابى من النساء اللاتى وقفن بجانبى وكل واحدة منهن تطلبنى بالمحمول عندما يردن الذهاب إلى أى مكان
وأنا لاأخرج بالتوك توك خارج المدينة لا بالليل ولا بالنهار 
اما الشباب الذى يركب معى دائما يسألنى سؤالا حفظته : ايه اللى يخلى واحدة ست زيك تسوق توك توك مع أن هذ ه مهنة رجالة 
فأخبرهم بظروفى فأجد منهم الثناء والتقدير 
ولم أواجه أى سلوك سيئ من أى راكب سواء شاب أو رجل 
  واتمنى أن قابل السيد المحافظ لكى أقص عليه ظروفى ربما يوافق على إقامة كشك لى فظروفى صعبة جدا وفى أمس الحاجة إما لكشك أو أى وظيفة أرزق منها رزقا حلالا 
فأنا أصرف على أسرتى المكونة من أربعة أبناء وإبنة مطلقة ومعها ثلاثة أبناء ، فدخلى من التوك توك يوميا حوالى عشرون جنيها تقريبا لايكفينى أنا وأولادى مما جعلنى أقوم بعمل شباك للصيادين بعد عودتى من عملى لا يكفى 
من أطرف المواقف التى واجهتها فى التوكتوك كنت مع سيدة فى مشوار لعزبة فرج المجاورة وعندما شاهدنى الرجال على المقهى وقفوا وصفقوا لى وقام أحد الشباب بالتقاط صور لى لكى يعرضها على الفيس بوك وحتى الآن لم يعرضها .
ولكن عبارات الثناء والاعجاب بعملى هو ما يحفزنى على الاستمرار حتى يتفضل على السيد المحافظ بالموافقة على عمل كشك صغيرأرزق منه أنا وأولادى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

توفر لدي معرضنا💪🏻💯 اجود واحدث انواع الكراسي البردى التراثية ومراجيح منزليه ويوجد ايضا جميع انواع اطقم الراتان وجميع انواع الكراس البامبو التي تكمل الأناقة❤️🥳 ويوجد أيضاً صيانه وتجديد لجميع انواع الكراسى القش والراتان👋🏻 اجود الخامات والتصميمات بارخص الاسعار بمعرض الباشا💯💥 والبامبو لو عندك مطعم او فندق او كافيه جديدة وبتدورى على ديكور مطعم مش هتلاقي زينا😎 مطابخ و فنادق و قرى سياحيه وكافيهات ...👌🏻 صمم كافيهك بنفسك بالمقاسات و الالوان التعجبك 😍واحنا علينا التنفيذ خاليك ديما مميز 😉 وباقل الاسعار تحطيم اسعار👌😳

للتواصل موبايل وواتساب

01118032500📲

أو من خلال رسائل الصفحة 📩

https://www.facebook.com/Ba256