عاجل

1

قال الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، اليوم الخميس، إنه حذّر مرارًا وتكرارًا من الخروج على الحكام في ثورات الربيع العربي. لما كان يراه من مخاطر ستنجم عن ذلك، على حد تعبيره، معقبًا: “أكبر الحاقدين عليّ كانوا الإخوان”.

وتابع، في تغريدات عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “الدول الراعية للإخوان هي التي أججت المنطقة، وأشعلتها نيرانًا ومتفجرات ومشردين وأموات على شواطئ بحار العالم”، في إشارة منه إلى حادث وفاة طفل سوري إثر غرق مركب كان يضم أسرته ومهاجرين من سوريا، قبالة سواحل تركيا.

وأكمل: “من جهل القرضاوي ظنه بأن حلقة في برنامج الجزيرة، وصرخة منه اقتلوا الحاكم الفلاني، وخروج متظاهرين سيسقط الأنظمة في يوم وليلة وخلاص”، مضيفًا: “أما العريفي فشيخ صغير في السن يغلب عليه الحماس ويفتقد إلى الحكمة، وكان ظنه إذا قال الجهاد فإن ذلك سيكون جهادًا في سبيل الله فأنتج دواعش”.

واستطرد خلفان: “كنا ندرك تمامًا أن كثيرًا من الأنظمة العربية تعتريها الإدارة الرشيدة، ولكن كنا نرى أن الحل الأمثل ليس بالثورات والانقلابات والعشوائية، وإنما بأخذ التجارب والممارسات الناجحة في الوطن العربي، ونقلها من بلد إلى آخر، كنجاح التجربة الإماراتية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *