عاجل

1

قامت دوريات مشتركة لقوى الأمن الداخلي والجيش اللبنانيين بتوقيف المخلين بالأمن في المناطق المضطربة بالعاصمة بيروت؛ مما أدى إلى عودة الهدوء إلى بعض المناطق.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية، أن هذه التحركات جاءت بعد اتصالات بين رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام ووزير الداخلية نهاد المشنوق وقائد الجيش العماد جان قهوجي.

وأضاف مصدر أمني، أن الجيش اللبناني أخلى ساحتي رياض الصلح والشهداء اللتين تقعان قرب مقر الحكومة من المعتصمين.

كان وزير الداخلية والبلديات اللبناني، ترأس اجتماعا لبحث أعمال الشغب التي وقعت في وسط بيروت، والتي طالت العسكريين والمدنيين والمحال التجارية، وحدث خلالها حرق خيم أهالي العسكريين اللبنانيين المختطفين المعتصمين أمام مقر الحكومة من قبل بعض مثيري الشغب، الذين اندسوا في التظاهرات.

وأعطى المشنوق توجيهاته بـ”ضرورة ضبط الوضع وحفظ الأمن والمحافظة على أمن وممتلكات المواطنين اللبنانيين ، مع الحفاظ على حق المتظاهرين في التعبير عن آرائهم تحت سقف القانون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *