عاجل

في إطار مواصلته متابعة الموقف التنفيذي للمشروعات التنموية والخدمية بالمحافظات، عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا؛ لمتابعة موقف المشروعات الجاري تنفيذها في محافظة البحيرة، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، ونائبته الدكتورة نهال بلبع، واللواء محمد والي، مدير أمن البحيرة.

استهل رئيس الوزراء الاجتماع بالتأكيد على أن الهدف من اللقاءات مع المحافظين هو دفع العمل بالمشروعات الخدمية والتنموية، عن طريق تذليل أى معوقات، سعيًا للانتهاء منها وفق التوقيتات الزمنية المحددة، وذلك لتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بالمحافظات.

وخلال الاجتماع، استعرض المحافظ خطة تمويل المحافظة للعام المالي 2020- 2021، منوهًا إلى أن قيمتها الإجمالية تبلغ 802 مليون جنيه، منها 782 مليونًا تمويل حكومي، و20 مليونًا، تمويل ذاتي من المحافظة، إضافة إلى أنه تم تمويل المحافظة بمبلغ 210 ملايين جنيه؛ لتنفيذ 28 مشروعًا؛ تنفيذًا للتوجيهات الرئاسية لرصف ورفع كفاءة الطرق المؤدية إلى الطرق العمومية وربطها ببعضها البعض لتسهيل حركة المرور، والوصول إلى الطرق العمومية بسهولة ويسر، ورصف بعض شوارع مدن المحافظة.

كما تناول المحافظ الموقف التنفيذي للمشروعات التي يتم تنفيذها في كل القطاعات الأخرى على مستوى مراكز المحافظة، من بينها مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي شملت ثماني قرى، وتضمنت 91 مشروعًا في العديد من القطاعات من بينها: الصرف الصحي، ومياه الشرب، والطرق والكباري، والري، والصحة، والطب البيطري، والكهرباء، وتدعيم الوحدات المحلية، والتعليم، وغيرها من القطاعات، بتكلفة بلغت قيمتها 310,77 مليون جنيه بنسبة تنفيذ وصلت إلى 90%.

وفي ضوء ذلك، أطلع محافظ البحيرة رئيس مجلس الوزراء على بعض المشروعات التي واجهت بعض التعثر في مراحل تنفيذها خلال الفترة من 1-9- 2018 وحتى أغسطس 2020، والإجراءات التي تم اتخاذها للتغلب على أسباب هذا التعثر، مشيرًا إلى أن عدد المشروعات التي تم النجاح في حل مشكلاتها خلال هذه الفترة بلغ 127 مشروعًا بتكلفة 11,454 مليار جنيه.

كما استعرض المحافظ مشروع تطوير وإحلال محطة قطار دمنهور، لافتًا إلى قيام الهيئة القومية لسكك حديد مصر بتمويل تطوير محطة السكة الحديد بقيمة 80 مليون جنيه، بينما تحملت المحافظة ترميم كوبرى أعلى المحطة من الخطة الاستثمارية بقيمة 2,200 مليون جنيه، وتم الانتهاء منه بالتنسيق مع هيئة السكك الحديدية.

وتحدث اللواء هشام آمنة عن المنطقة الصناعية بوادي النطرون، وما تضمه من صناعات؛ غذائية، وهندسية، وكيماوية، بالإضافة إلى الخدمات، بإجمالي 880 قطعة في المنطقة، وتصل مساحة القطاع فيها إلى 369.6 فدان، ويبلغ عدد القطع الشاغرة 429 قطعة، بنسبة إشغال تصل إلى 51% من إجمالي المنطقة، مشيرًا إلى أن إجمالي المشروعات المخصصة يبلغ عددها 320 مشروعًا على 451 قطعة، منها 43 مشروعًا بدأت بالفعل في الإنتاج على 78 قطعة، إلى جانب 45 مشروعًا قائمًا تحت التشغيل، وتم تخصيص 47 قطعة لها، بالإضافة إلى مشروعات أخرى جار السير في إجراءاتها وتم تسليم الأرض لها، فضلًا عن مشروعات تم تصميمها وجارٍ التسليم.

وفيما يتعلق بمشروعات المرافق للمنطقة الصناعية، فأشار اللواء هشام آمنة إلى أن إجمالي ما تم إنفاقه على مرافق منطقة وادي النطرون بلغ 115,7 مليون جنيه، منها 101,7 مليون جنيه من هيئة التنمية الصناعية، و13,8 مليون من المحافظة.

كما تطرق المحافظ إلى الحديث عن المنطقة الصناعية بحوش عيسى، والتي تبلغ مساحتها 346 فدانًا، لافتًا إلى أن نسبة الإشغال بها 26% من إجمالي المنطقة، مستعرضًا بعض النماذج من المصانع التي تم إنشاؤها في هذه المنطقة، وفي ضوء ذلك قال المحافظ إن ما تم إنفاقه على المرافق بلغت قيمته 89,2 مليون جنيه، مستعرضًا المعوقات التي تواجه تنفيذ المشروعات بهذه المنطقة، كما نوه إلى الاعتمادات المالية المطلوبة لاستكمال تنفيذ مشروعات المرافق بالمنطقتين الصناعيتين؛ وادي النطرون، وحوش عيسى.

كما استعرض محافظ البحيرة، خلال الاجتماع، الموقف الزمني لمجمع الصناعات النسيجية بحوش عيسى المقام على مساحة 15 فدانًا، والذى يأتي إنشاؤه في إطار المبادرة الرئاسية المتضمنة إقامة 13 مجمعًا صناعيًّا على مستوى محافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أن هذا المجمع يضم منطقة صناعية بها 864 ورشة، ومنطقة إدارية، إضافة إلى منطقة خدمات، مستعرضًا موقف تنفيذ المرافق لهذا المجمع الصناعي.

وفيما يتعلق بالمجمع السكني الحرفي التعاوني لفرهاش بحوش عيسى، فنوّه محافظ البحيرة إلى أن هذا المجمع يتم تنفيذه على مرحلتين، تضم المرحلة الأولى 140 وحدة سكنية و73 ورشة صناعية، و14 وحدة إدارية، و92 محلًّا تجاريًّا، إضافة إلى مبنى معرض المنتجات الحرفية، ومبنى مخازن، ومبان أخرى للخدمات، لافتًا إلى أنه تم الانتهاء من هذه المرحلة، ولم يتم البدء في تنفيذ المرحلة الثانية بعد.

وقال المحافظ: نظرًا لأهمية مشروع المنطقة اللوجستية بدمنهور، والذي يدعم المحافظة اقتصاديًّا وتجاريًّا تم وضع خطة لتذليل الصعوبات والمعوقات واستكمال المشروع على أن يتم الانتهاء منها خلال 18 شهرًا، كما تناول محافظ البحيرة في الوقت نفسه الموقف التنفيذي لمشروع مسار العائلة المقدسة، مشيرًا إلى أن إجمالي ما تم إنفاقه في رصف وإنارة الطرق بالمشروع حتى الآن بلغ 71,6 مليون جنيه.

وفي قطاع الإسكان، أشار المحافظ إلى تنفيذ 7992 وحدة سكنية منها 7662 وحدة سكنية تم تنفيذها بنسبة 100%، منوهًا إلى تسليم 3711 وحدة منها، وجارٍ العمل على تنفيذ 330 وحدة بالمرحلة الثالثة بدمنهور بنسبة تنفيذ 60%.

وفي ضوء ذلك، كلّف رئيس الوزراء بالإسراع في طرح الوحدات السكنية بمدينة وادي النطرون، على أن يتم التنسيق في هذا الشأن مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.

وحول المشروعات التي يتم تنفيذها في قطاع الشباب والرياضة منذ عام 2018 وحتى الآن، نوه المحافظ إلى أن هذا القطاع شهد انتهاء تنفيذ العديد من المشروعات التي تستهدف تطوير الملاعب بالأندية الرياضية، وصيانة ورفع كفاءة المباني الإدارية، وإنشاء ملاعب بمراكز الشباب، بإجمالي 53 مشروعًا بتكلفة تصل إلى 51,9 مليون جنيه، كما أنه جارٍ العمل على تنفيذ مشروعات أخرى في هذا القطاع تصل إلى 59 مشروعًا بإجمالي 82,8 مليون جنيه، إلى جانب تدريب 81555 شابًّا وفتاة على التكنولوجيا الحديثة وتأهليهم لسوق العمل، وذلك بالتعاون مع كل من شركة مايكروسوفت ومنظمة اليونيسيف.

وفيما يخص قطاع البيئة وإدارة الأزمات، استعرض محافظ البحيرة البيانات الأساسية لمنظومة النظافة بمحافظة البحيرة، والتي تتضمن توافر 3 مصانع تدوير للقمامة بكل من كوم حمادة، وحوش عيسى، وادكو، كما تتوافر محطة فرز وسيطة في كوم النصر بمركز المحمودية، وتبلغ كمية القمامة المتولدة بالمحافظة 4500 طنيوم، إضافة إلى مدفن صحي محكوم، به خليتا دفن بمركز بدر، وجارٍ إنشاء خلية دفن صحي على مساحة 10 أفدنة.

إلى جانب ذلك، أكد اللواء هشام آمنة أن المحافظة انتهت من الاستعدادات الخاصة بمواجهة موسم الأمطار والسيول من خلال توفير 800 مركبة ومعدة، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية بالمحافظة.

وحول مشروعات الطرق الجاري تنفيذها بالمحافظة، أشار المحافظ إلى أنها تتضمن رفع كفاءة وصيانة عدد من الطرق بالمحافظة بإجمالي أطوال 49.3 كم، بتكلفة بلغت 168.3 مليون جنيه، كما استعرض بعض مشروعات الكباري الجاري تنفيذها بأطوال تصل إلى 4.97 كم، بقيمة 896.7 مليون جنيه، كما تناول المشروع القومي لتنفيذ المحور العرضي الرابط للطريق الدولي الساحلي بطريق مصر اسكندرية الصحراوي، بإجمالي أطوال بلغت 78 كم، وتتكلف 4.095 مليون جنيه، وفي الوقت نفسه استعرض الموقف التنفيذي لمشروعات الخطة العاجلة الجاري تنفيذها بطرق المحليات، وذلك بأطوال 108.5 كم، بتكلفة تقديرية تبلغ 169.5 مليون جنيه، إضافة إلى مشروع إنشاء كوبري مشاه إيتاي البارود، الذي وصلت نسبة تنفيذه إلى 96%.

وفي قطاع الري، أشار محافظ البحيرة إلى أنه تم الانتهاء من 29 مشروعًا من مشروعات الري والصرف، وجارٍ العمل على تنفيذ 56 مشروعًا آخر، كما استعرض اللواء هشام آمنة الموقف التنفيذي لبعض مشروعات تنمية الثروة الحيوانية والنباتية، إضافة إلى عدد من المشروعات الخدمية ومن بينها تطوير مواقف السيارات، إلى جانب جهود المحافظة في مواجهة انتشار فيروس كورونا، والمشروعات الأخرى التي يتم تنفيذها لتطوير مدينة رشيد، وميناء الصيد بها، إلى جانب أهم الأعمال التي يتم تنفيذها في مدينة رشيد الجديدة، وموقف تنفيذ مشروع بشاير الخير 4، فضلًا عن مشروع إنتاج الألواح الخشبية متوسطة الكثافة، وغيرها من المشروعات العديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *