عاجل

أكد رئيس وزراء جمهورية اليونان كيرياكوس ميتسوتاكيس أن الاتفاق بين مصر واليونان لتحديد المناطق الاقتصادية مثال يحتذى به في التعاون والتفاهم في إطار القانون الدولي، وهي اتفاقية حتمت تواجد السلام والتفاهم في البحر المتوسط، معربا عن أمله في أن تمتد هذه الاتفاقية مع باقي الدول، مشيرا إلى أن العلاقات المصرية اليونانية وثيقة وتاريخية، وهي علاقات يتم دعمها في الوقت الحالي بتعاون حكومتي البلدين .

وقال رئيس وزراء اليونان- في المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الإثنين، عقب مباحثاتهما بقصر الاتحادية- إن مصر واليونان لديهما ثوابت غير متغيرة في البحر المتوسط، ويرغبان في أن يكون البحر المتوسط رابطا بين الشعوب لا يفرق بينها، ولديهما بوصلة القانون الدولي وحسن الجوار.

وشدد على ضرورة الحوار والاحترام المتبادل دون أي نشاطات عدائية أو تدخل في شئون دول أخرى، قائلا إن “أهدافنا مشتركة، ونحاول أن نتفادى الوقوع في مشاكل جديدة في منطقة الشرق الأوسط”.

وأشار إلى أن المقترحات بشأن إنشاء دولتين داخل دولة قبرص هي اقتراحات غير مقبولة ولا تمت بصلة للقانون الدولي أو أفق الأمم المتحدة.

وأضاف إن زيارته الحالية لمصر هي الثالثة منذ توليه منصبه، لافتا إلى أنه كان يجب أن تكون هناك اتصالات أكثر، إلا أن جائحة كورونا حالت دون ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *