عاجل

أكد سامح شكري وزير الخارجية اليوم ثوابت الموقف المصري حيال الأزمة في سوريا، والمتمثلة في ضرورة الدفع بالحل السياسي وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم ٢٢٥٤، وتحقيق تقدم في العملية السياسية، فضلاً عن رفع المعاناة عن الشعب السوري الشقيق.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده شكري مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا جير بيدرسون، وذلك على هامش مشاركتهما في منتدى حوارات روما المتوسطية بالعاصمة الإيطالية.

وقال المتحدث الرسمي، إن الجانبين تناولا بشكل مفصل التطورات على الساحة السورية، حيث أطلع “بيدرسون”، وزير الخارجية على نتائج اتصالاته الأخيرة مع مختلف الأطراف السورية من أجل حلحلة العملية السياسية في سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *