عاجل

1

كتب : المدى الاخباريه

قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، اليوم الثلاثاء، ردًا على سؤال حول عدم تكفير الأزهر لتنظيم داعش: “الإيمان هو أن تؤمن بالله ورسوله والقضاء والقدر، والنبي حدد كيف تدخل الإيمان، والخروجه منه أي الكفر، فالحكم عل كفر شخص، حينما يأتي بما ينكر ما أدخله في الإيمان، أي ينكر رسل الله وكتبه والقدر”.

وأضاف الطيب، خلال حديثه في ندوة بجامعة القاهرة: “تنظيم داعش ارتكب كل الفظائع لكنهم مؤمنون (أي عناصر التنظيم)، وأحكم عليها بالفسق والفجور، وليس لدي حكم أن أقول عليهم كفارًا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.