عاجل

1

قال صابر عمار، عضو لجنة الإصلاح التشريعي، إن قانون مكافحة الارهاب أصبح في حيز التنفيذ من اليوم، وإن القانون مر بمراحل ضخمة سابقا، مضيفا أن المشروع ما هو إلا إحياء لمشروع مفيد شهاب مرة آخرى، وأن هذا ليس عيبا لأن هناك قوانين تعود إلى الحكم العثماني.

وأكد عمار، خلال تصريحات تليفزيونية له، أن القانون لم يعرض على لجنة الإصلاح التشريعي، وأنه بعد اغتيال النائب العام تم التعجيل بإصدار القانون، كما أن هناك وجهتين نظر، الأولى هي أن دول العالم بها قوانين للإرهاب ولا ينبغي أن نكون بعيدين عن هذا، مشيرا إلى أن معظم جرائم الارهاب كان من الممكن أن تكون ضمن قانون الجنايات بدلا من ارهاق التشريعات.

وتابع بقوله: “لو كان القانون ايجابيا فليس لنا فضل فيه، ولو كان سيئا لا نتحمل وزره، وليس في قانون انشاء لجنة الإصلاح التشريعي إصدار القوانين أو مناقشتها، وبالتالي نعاني من تعدد الجهات المعنية بوضع التشريعات، وأغلب التشريعات التي صدرت هذا العام لم تعرض أغلبها علينا، وهذا خلل تتحمله الحكومة بشكل كامل”.

وعاد بحديثه إلى قانون الارهاب وأشار إلى أن :”أغلب المواد موجودة بقانون الجنايات، وبالتالي لم يكن هناك مبرر للجدل الخاص بإصدار قانون الارهاب”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *