عاجل

1

 

 كتبت : ريهام شاكر

لقد وعد رئيس جمهورية مصر العربيه عبد الفتاح السيسى فى بداية توليه الرئاسه أن تكون أولى إهتماماته حل المشاكل التى تواجه الفقراء .

لكنه لم يكن يعلم أنه ليس هناك من يساعده فالحكومه ورجال الاعمال فى وادى بعيد تماما عن خدمة وحل مشاكل الفقراء .

فنجد أن كل يوم يمر لا جديد يحدث ولا شئ يتغير ولا أحد يتحرك ومازال الوضع من سئ لأسوء و الفقراء يدفعون الثمن .

سمعنا عن العمل على تحسين المعيشه والعمل على خفض الأسعار وحل مشكلة العشوائيات التى تعد من أخطر المشاكل الموجوده فى مصر وايضا سمعنا عن تحسين الخدمات ولم ينفذ شئ مما سمعنا للاسف .

مجرد كلمات تريح القلب بعيده تماما عن التنفيذ .

متى تتحرك الحكومه لإصلاح الوضع السئ  فى مصر ؟

سيادة الرئيس لابد أن تعمل على تكوين حكومه من الشعب ليشعر كل مسؤل فيها بما يمر به المواطنين يوميا .

لابد أن يكون المسؤلين عاشوا الحياه البسيطه ولمسوا المعاناه التى يعيشها المواطن البسيط  كل يوم .

لكن المتواجدين فى المناصب الوزاريه حاليا وفى الفترات السابقه أيضا مرفهين لا يشعرون بالمعاناه التى يمر بها المواطنين كل لحظه ولهذا لا يهتمون بالعمل على تحسين الأوضاع .

يجب أن نهتم بالشباب ونؤهلهم لتولى المناصب فمصر لديها عقول تستطيع أن تنهض بالدوله المصريه فى كافة المجالات .

وأنتم أيها الفقراء عفوا فليس هناك من يشعر بما تعانون فى الحياه .

 لكن سيظل الأمل قائما فى حياة أفضل .

         

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *