عاجل

كتب-سعيدسعده
 أعلن مجلس ادارة مجمع الفيزياء الأمريكي (APS) عن انتخاب الدكتور صلاح الرئيس الأكاديمي السابق لمدينة زويل وأستاذ كرسي الفوتونيات والمدير المؤسس لمركز الفوتونات والمواد الذكية بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا زميلاً للمجمع الفيزيائي ,حيث يعد انتخابه كزميل بAPS نظرا لإسهاماته البحثية وقيادته الأساسية في الفوتونيات الحاسوبية وعلم الفيزياء حيث تلقي عبية خطاب تهنئة من رئيس مجلس إدارة المجمع الفيزيائي APS.
ويعد APS هو أكبر مجمع  عملي للفيزياء حول العالم.و قد تأسس قبل قرن وربع كمجمع الفيزياء الأول في أمريكا وتطور المجمع ليصبح مؤسسة عالمية تخدم العديد من الدوائر العالمية.

ويشار الي أنه وفقًا للوائح الجمعية ، لا يتجاوز إجمالي عدد الزملاء المنتخبين 0.5٪ (نصف في المائة) من أعضائها منذ إنشائها في عام 1899، وبهذا يصبح عبية أول زميل عربي وإفريقي منتخب لـ APS ومنتسب لمؤسسة عربية وإفريقية مثل مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا والابتكار بصفته زميل APS، ينضم الدكتور صلاح عبية إلى مجموعة متميزة من العلماء الذين خدموا مجتمع الفيزياء والفوتونيات بامتياز.
 
يتم اختيار الأعضاء الذين حققوا التميز والكفاءة من خلال منح الزمالة ممن لديه سجل استثنائي مميز من  أبحاث رائدة ومبدعة في مجال تخصصهم, وبذلك يعتبر عبية أول أستاذ يعمل بالجامعات العربية والأفريقية يحصل على هذه الزمالة في تخصص الفوتونيات.
وفي هذا السياق أعرب الدكتور صلاح عبية عن امتنانه وشكره العميق لشركاء النجاح الحقيقيين وهم فريقه البحثي بمركز الفوتونيات والمواد الذكية بمدينة زويل، وأيضا بطلاب الدراسات العليا بالماجيستير والدكتوراه الذين أشرف عليهم بمصر وبريطانيا والبالغ عددهم ما يقرب من 150 طالب بعضهم يشغل الآن مناصب مرموقة بالجامعات والشركات المتخصصة بمختلف دول العالم. وقد أضاف عبية أن هذه المكانة المرموقة تعكس وضع البحث العلمي على قائمة أولويات الدولة المصرية العصر الحالي الذي يشهد طفرة علمية.


 

والجدير بالذكر ان :
الدكتور عبيّة تخرج في كلية الهندسة جامعة المنصورة عام 1991، وحصل علي شهادة الدكتوراه عام 1999، وفي عام 2015 حصل على درجة دكتوراه العلوم الفخرية في مجال الفوتونات من جامعة سيتي لندن.
 
انضم صلاح عبية إلى مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا (ZC) في عام 2012 حيث يشغل الآن منصب أستاذ كرسي الفوتونيات والمدير المؤسس لمركز الفوتونات والمواد الذكية (CPSM). شغل منصب رئيسا للشؤون الأكاديمية (سابقا) لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا منذ أبريل 2015- مارس 2017، والرئيس العام للمعاهد البحثية بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا منذ سبتمبر 2014 حتى ابريل 2015 حيث قام بالإشراف العلمي على وضع استراتيجية البحث العلمي بالمدينة، والمساهمة فى تأسيس 7 معاهد بحثية تعمل على إيجاد حلول مبتكرة للمشاكل التى تواجه المجتمع، قبل انضمامه إلى مدينة زويل، شغل عدة مناصب أكاديمية في جامعة برونيل بالمملكة المتحدة، حيث شغل منصب أستاذ مشارك ومدير برامج الماجستير في الهندسة والتكنولوجيا بالجامعة ، 2002. وجامعة ليدز، المملكة المتحدة، حيث شغل أستاذ علم الضوئيات وقاد مجموعة بحوث الضوئيات بجامعة ليدز بالإضافة الى رئاسته لمجلس التعليم الجامعي المتعلق بمجالات الهندسة والتكنولوجيا بنفس الجامعة،2006. وجامعة جنوب ويلز، المملكة المتحدة، شغل أستاذ كرسي علوم الضوئيات في الجامعة ويعتبر هذا المنصب هو الأعلى أكاديميا طبقا للنظم الجامعية في بريطانيا والعالم، 2008. حيث كان المدير المؤسس لمركز الفوتونيات بنفس الجامعة من عام 2008 إلى عام 2012 حيث قام بتأسيس المركز والإشراف على العديد من المشروعات البحثية الممولة من صناعة الفوتونيات الرائدة في بريطانيا، كما كان مديرًا لبرامج الدراسات العليا في نفس المؤسسة. في مايو 2006، حصل على الجنسية البريطانية.
 
 
 
 
ونشر العالم المصري الكبير العديد من الابحاث العلمية في المجلات والدوريات العلمية، (224) ورقة علمية، وكذلك المؤتمرات الدولية أكثر من (127 بحثاً)،  وهو مؤلف ثلاث كتب في مجال الفوتونيات بداري نشر وايلي وسبرينجر.

ونال الدكتور عبيّه تقدير الدولة المصرية، وحصل على العديد من الجوائز والأوسمة الوطنية والدولية، على سبيل المثال لا الحصر:
 
o جائزة نكروما للمستوى القاري، 2021
o زمالة أكبر مجمع هندسي بالعالم IEEE ، يناير 2021
 
o وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، من سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي في عيد العلم، 2019.
 
o أستاذ الكرسي الفخرية في مجال الفوتونات بمعهد جورج جرين للكهرومغناطيسية، جامعة نوتنجهام – المملكة المتحدة عام 2019
 
o أستاذ كرسي اليونسكو للتكنولوجيات الحديثة للتنمية المستدامة في أفريقيا، اليونسكو، باريس 2019
 
o جائزة الدولة التقديرية في العلوم الهندسية، 2019
 
o زمالة جمعية علوم الضوئيات الأمريكية OSA عام 2019
 
o العضوية الشرفية مركز الفيزياء النظرية بإيطاليا التابع لهيئة اليونسكو ICTP عام 2017
 
o جائزة خليفة للأستاذ المتميز في البحث العلمي على مستوى العلماء العرب عام 2017
 
o جائزة مؤسسة الفكر العربي في الإبداع العلمي – لبنان ديسمبر 2015
 
o جائزة الأكاديمية المصرية للبحث العلمي و التكنولوجيا (ASRT) – مصر سبتمبر 2014
 
o جائزة مؤسسة عبد الحميد شومان للعلماء العرب في العلوم الهندسية – الأردن أكتوبر 2014
 
o جائزة الدولة للتفوق العلمي في العلوم الهندسية – مصر سبتمبر 2013
 
o جائزة الدولة التشجيعية للعلوم الهندسية – مصر سبتمبر 2005

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *