عاجل

1

 قررت وزارة الأوقاف أمس «الخميس»، تركيب كاميرات مراقبة بالمساجد الكبرى فى محافظات المحروسة لضبط الأمور الدعوية داخل المساجد، إذ أكد الشيخ محمد عيد كيلانى، مدير عام المساجد بوزارة الأوقاف، أن قرار الدكتور مختار جمعة، وزير الأوقاف، جاء من أجل السيطرة على المنابر من الناحية الدعوية ومتابعة الأحداث داخل أروقة المساجد، إضافة إلى الحفاظ على أموال صناديق النذور.

مدير عام المساجد بـ«الأوقاف» قال، إن مشروع كاميرات المراقبة سوف يطبق من الأسبوع المقبل فى مساجد القاهرة الكبرى، وعلى رأسها: مساجد الحسين، السيدة زينب، عمرو بن العاص، وباقى المساجد الكبرى فى المحافظة، وبعدها سوف تعمم التجربة بشكل عام على جميع المساجد الكبرى فى باقى محافظات الجمهورية، لمتابعة أداء الأئمة والخطباء، ورصد تحركات الجماعات المتشددة فى المساجد.

كيلانى أضاف، أن وزارة الأوقاف أرسلت خلال الساعات الماضية منشورا رسميا صادرا من القطاع الدينى إلى جميع مديريات الأوقاف حتى تتأهب المحافظات لتطبيق وتعميم التجربة بداية من الأسبوع المقبل، خصوصا مع اقتراب إجراء موعد الانتخابات البرلمانية المقبلة، وأنه حال ثبوت مخالفات تخل بالعمل الدعوى على المنابر تتحرك اللجنة باتخاذ اللازم، مشيرا إلى أن القرار لا يخدم العمل الدعوى فقط، بل يحافظ على المصلين أيضا.

وفى سياق ذى صلة، قررت «الأوقاف» منع استخدام المساجد فى تقديم المساعدات الطبية والإنسانية إلى جمهور المواطنين والمصلين، إلا بعد إخطار رسمى من قبل الوزارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *