عاجل

13237602_243426529358554_6077319732485457654_n

بقلم : ريهام محمود
يراك…..
وأنت تطرق الأبواب… باباً تلو باب…
تفشل هنا…و تحبط هنا…وتحزن هناك…
هذا يعاتبك…وهذا يزعجك…وهذا يدبر لك…ينتظر إقبالك…وأنت تتعثر… وتقوم…وتقع…وتبكي… وتنهض…وتتعب
ثم لا تجد مفراً من أن تأتي مكسوراً إلى بابه…
باكيا خجلا…نادما…فيقبلك…
نعم
وكأنه يقول لك
إن جافوك…فأنا حبيبك…
وإن آلموك فأنا طبيبك…
عد إلي تجدني…
مرحباً بك آيباً تائباً…
مرحباً بك عبداً محباً…
مرحباً بك مقبلاً لاجئاً…
خلقتك لتعبدني…وتلجأ لي…وتسألني !!
فلِمَ تشكو لغيري ما لا يكشفه عنك إلا أنا ؟
إن ذكرتني ذكرتك
وإن سألتني وهبتك…وإن ناديتني أجبتك

The following two tabs change content below.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *