عاجل

كتب حسام محمد
semenz  7semenz  7عقدت شركة سيمنز، مؤتمر صحفي عالمى بمحطة كهرباء بني سويف الجديدة بغياضة الشرقية مركز ببا ,للإعلان عن تركيب أول توربينتين غاز بقدرة 800 ميجا وات، في حضور المهندس “أسامة عسران” نائب وزير الكهرباء ,و” ماكسلن أيجر” رئيس شركة سيمنز في مصر،والمهندس “احمد السويدي”،رئيس مجلس إدارة شركة السويدي,و”مستر ويلى مايكسنر” المدير التنفيذي لقطاع الغاز العالمي بسيمنز, والمهندس “جابر الدسوقى “رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر

حيث أعرب المحافظ عن سعادته بالمشروع الذي يمثل أكبر مجمع لانتاج الكهرباء في العالم مما يعد حدثا فريدا وعالمياً يعمل على احداث نقلة نوعية في قطاع الكهرباء، ضمن المشروعات الجاري تنفيذها لتدعيم الشبكة القومية لمجابهة الزيادة المطردة في الأحمال حيث ستسهم هذه المحطة بتلبية 20% من اجمالي استهلاك الكهرباء على مستوى الجمهورية وتمثل 50 % من الإضافة إلى الطاقة المولدة والتى تعمل بنظام الدورة المركبة ويجرى تنفيذها ضمن 3 محطات عملاقة لتوليد الكهرباء فى كل من بنى سويف والبرلس والعاصمة الادارية الجديدة

من ناحيته أشار “ماكسلن إيجر” رئيس شركة سيمنز بمصر، أن محطة كهرباء بنى سويف ستكون أكبر محطة بالعالم بالتعاون مع شركة السويدى، مؤكدا أن هذه المحطة دليل عملي على تطبيق شعار سيمنز (ingenuity for life )”الإبداع من أجل الحياة” مؤكد على استمرار الشركة فى دعم مصر فى تحقيق أهدافها للتوسع فى توليد الطاقة لتلبية احتياجات المواطنين من الكهرباء.

كما أوضح ” مستر ويلى مايكسنر” المدير التنفيذي لقطاع الغاز العالمي بسمنز, أن من حق كل مصري أن يشعر بالفخر لامتلاكه أكبر محطة فى العالم، وأول محطة بنظام (H- class)بالشرق الأوسط، وهي احدث تكنولوجيا في انتاج التوربينات التي تتميز بقلة الوقود المستعمل والانبعاثات الناتجة , وسهولة دخولها على الشبكة القومية , لافتا إلى أن إنجاز العمل بهذه المحطة لم يحدث فى تاريخ سيمنز، بعد أن وصلت عدد ساعات العمل لارقام قياسية , لانجاز المشروع قبل موعده

من جانبه أوضح “نائب وزير الكهرباء ” أن المشروع يتكون من 4 وحدات توليد , تتكون كل وحدة من 2 توربينة غازية قدرة كل منها 400 ميجاوات , و1 توربينة بخارية قدرة 400 ميجا وات ,و2 غلاية لاستعادة الطاقة المفقودة , , مشيرا إلى المشروع سوف يبدأ على مراحل باضافة 2400ميجاوات “مرحلة أولى ” بنهاية 2016 الجاري, واضافة 400 ميجاوات في 2017, “كمرحلة ثانية” على أن يتم تشغيل المشروع بالكامل لتدعيم الشبكة الكهربائية باضافة 4800 ميجاوات منتصف 2018م لربطها بالشبكة القومية للكهرباء على جهد 500 كيلو فولت

وعقب انتهاء المؤتمر نظمت الشركة جولة تفقدية للحضور للتعرف على إمكانيات المحطة والتقنية المستخدمة فيها،والخطوات التى تمت بالمشروع وتفاصيل البرنامج الزمنى للتنفيذ ,فضلا عن تفقد أنحاء الموقع والذي يضم مكونات المحطة( حوش المفاتيح والتربينات الغازية والبخارية والمنطقة البيئية ومنطقة المأخذ ,)

يذكر أن المشروع يقوم على تنفيذه تحالف شركتي سيمنس الالمانية والسويدي اليكتريك المصرية بإجمالي قدرة كهربائية 4800 ميجا وات ,على مساحة 500 ألف متر مربع , ويقوم على تنفيذ المشروع العديد من شركات المقاولات المحلية , ويعمل به 4800 فردا من العمالة المصرية

The following two tabs change content below.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *