عاجل

قال عمرو موسى الامين العام السابق لجامعة الدول العربية تعليقا على على مايحدث في فلسطين من مواجهات مع قوات الاحتلال ما يحدث في القدس،وما يجري بين الفلسطينيين والاحتلال الاسرائيلي يوكد ان القضية الفلسطينية حيًة لم تمت، وان ما فعلته ادارة ترمب والتطبيع الذي تم لم يكسر تصميم الشعب الفلسطيني علي احترام هويته والتمسك بأرضه وحقوقه.

واضاف موسى في تغريدات له على موقع تويتر الشعب الفلسطيني الشجاع والمحاصر يستحق من العرب موقفا محترما وقويا لدعم حركته الوطنية. الكثير من دول العالم ومجتمعاته تقدًر محنة الشعب الفلسطيني وتقف معه فما بالكم بالعرب.

واكد ان اللحظة تقترب ليعود العرب الي موقف محترم إزاء ما يحدث من سلطات الاحتلال الاسرائيلي حبذا لو جرت الانتخابات الفلسطينية ..فبمثل ما يطالب الفلسطينيون ان يكون اخوانهم العرب في مقدمة داعميهم ينتظر العرب منهم حركة سياسية قوية تتعدي مجريات الاحداث الي اجراء الانتخابات ليتمكن الشعب من الحركة الي الامام بلغة يقدرها العالم ويتفاعل معها.

واوضح ان قضية الفلسطينيين تتطلب حركة سياسية جريئه ترسل رسالة تصميم علي الحياة وان الشعب الفلسطيني قادر علي تقرير مصيره .

واختتم عمرو موسى الامين السابق لجامعة الدول العربية تغريداته قائلا :الانتخابات رسالة فعًالة يسبق بها الفلسطينيون الكثير من العرب في وقت يعاد فيه رسم مستقبل المنطقة ويجب ان يكون فيها مكان لدولة فلسطين وعاصمتهاالقدس الشرقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *