عاجل

ييييييييييييييييييييييييييي

جريدة المدى الإخبارية

تعبر مؤسسة مانديلا للحقوق والديمقراطية MFRD عن بالغ سعادتها وترحيبها بالعفو الرئاسي عن 100 من السجناء في قضايا يتعلق بعضها بالاحتجاجات على قانون التظاهر وقضايا الرأي.

وشمل العفو الرئاسي صحفي الجزيرة محمد فهمي وباهر محمد، والذين قد أدينا في القضية التي عرفت إعلاميا بقضية “خلية الماريوت”، وشملت الاتهامات ترويج أخبار كاذبة ومساعدة منظمة إرهابية. وكان قد حكم عليهما بالسجن ثلاث ستوات في إعادة محاكمتهم الشهر الماضي.

كما تضمنت قائمة العفو الرئاسي أيضا 16 فتاة كن محبوسات في قضايا متنوعة ابرزها خرق قانون التظاهر، والتعدي على قوات الشرطة، ومن بين هؤلاء النشطاء يارا سلام وسناء سيف.

وتطالب مؤسسة مانديلا للحقوق والديمقراطية السلطات المصرية بالافراج عن جميع سجناء الرأي في السجون المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.