عاجل

13096013_1743931355888153_5055113246205424174_n
كتب / محمود جنيدى و همت فخرالدين

أكد الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة ، أنه قد تم التنسيق مع وزير الأثار لاستئناف الاعمال المتوقفة بمسجد ” المحلى ” بمدينة رشيد فور انتهاء أعمال اللجنة المشكلة من كلية الهندسة جامعة القاهرة خلال هذا الشهر .
وتم الإتفاق على فتح الجزء الذى تم انتهت اعمال الاحلال والتجديد له بمسجد ” زغلول ” امام المصلين ، مع التأكيد على سرعة استئناف الاعمال فى الجزء المتبقى من المسجد ، نظرا لما يمثله هذين المسجدين ” المحلى وزغلول ” من اهمية تاريخية وروحية لاهالى المدينة .
جاء هذا خلال الجولة التفقدية التى قام بها المحافظ ، يرافقه الدكتور خالد العنانى وزير الأثار وحلمى النمنم ـ وزير الثقافة ، لتفقد المناطق الاثرية بمدينة رشيد ، وازاروا خلالها المتحف والحديقة المتحفية ومسجد ” المحلى ” ، ثم قاموا بجولة نيلية الى قلعة قايتباى .
أكد وزير الأثار على ان مدينة رشيد من المدن التراثية العريقة التى تضم أكثر من ثلاثين مسجدا ومنزلا أثريا ، ولابد من تحقيق الجذب السياحي لها ، ووضعها على خريطة التراث العالمي ، والاستفادة من مقوماتها التاريخيه والسياحية والثقافية .
من جانبه أكد وزير الثقافة على ان الوزارة ترفع شعار ” العدالة الثقافية ” وتوزيعها بالتساوي بين المدن والمواطنين ، وأنه سيتم التنسيق مع المحافظة ووزارات التربية والتعليم والشباب والرياضة ، لتفعيل الصالونات واللقاءات والمنتديات والمعارض الثقافية بمدينة رشيد ، لتحقيق الجذب السياحي اللائق للمدينة .
من ناحية أخرى أكد المحافظ أنه سيتم الإنتهاء من الاجراءات الخاصة ببناء سور حول قلعة قايتباى لحمايتها وتأمينها .
حضر الزيارة المهندسة / نادية عبده نائب المحافظ ، واللواء فتحى عبد الغنى السكرتير العام المساعد ، و إبراهيم الشيمى ـ رئيس مدينة رشيد وقيادات الأثار والثقافة والأوقاف .

The following two tabs change content below.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *