عاجل

المدي الاخباريه

قالت المحللة السياسية ، ايريني رشدي ،ان اقباط  قرية كوم اللوفى بسمالوط بمحافظة المنيا ، تركو القرية بعد وصلهم تهديدات من بعض المتشددين و المتهمين بالاعتداءت علي الاقباط.

واضافت المحللة السياسية ، في تصريحات لها اليوم ، ان اقباط قرية كوم اللوفي رفضو ا 1800177_1411954595727746_793172003_nوساطه الكنيسة في حل المشكلة ،وانهم قرور التظاهر ام مقر القصر الجمهوري بالاتحادية للتنديد بما حدث لهم و تعرضهم للاعتداءت.

وناشدت رشدي اعضاء البرلمان بالتدخل لوقف الانتهاكات بحق الاقباط في قرية كوم اللوفي.

 وكانت النيابة العامة قد افرجت عن المتهمين بأحداث قرية كوم اللوفى بسمالوط، والتى شهدت أحداث عنف بين مسلمين وأقباط عقب تردد شائعة تحويل منزل إلى كنيسة، ونتج عنها حرق 4 منازل للأقباط، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على 26 من المشتبه بهم وأحالت 19 منهم للنيابة 

The following two tabs change content below.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *