عاجل

1

اجتمع قادة دول شرق إفريقيا في العاصمة الإثيوبية، أمس السبت، في محاولة أخيرة لإقناع الأطراف المتنازعة في جنوب السودان للتوقيع على اتفاق سلام ينهي الحرب الأهلية المستمرة في البلاد منذ 20 شهرًا.

وذكرت “سكاي نيوز عربية” أن الدولة انزلقت إلى الفوضى في ديسمبر عام 2013 عندما تطور خلاف سياسي بين الرئيس سيلفا كر ونائبه رياك مشار إلى نزاع مسلح أعاد إلى الواجهة الانقسامات العرقية.

وأخفقت العديد من جولات المفاوضات في إنهاء أعمال العنف التي أسفرت عن مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص ونزوح أكثر من مليونين آخرين مع استمرار الطرفين في حرب استنزاف على الرغم من التوصل مرارا إلى اتفاقات لوقف إطلاق النار.

وتلقت المحادثات انتكاسة إضافية هذا الأسبوع بعد أن انشق أحد جنرالات المتمردين عن قيادة مشار ورفض أي اتفاقية سلام محتملة يبرمها طرفي النزاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *