عاجل

قال مصدر بالشرطة الإسرائيلية” إن الأسير زكريا الزبيدي، أحد الأسرى الستة الذين تمكنوا من الفرار من سجن “جلبوع” شديد الحراسة الأسبوع الماضي، قاوم القوات التي قامت باعتقاله، هو وأسير آخر صباح اليوم.

ونشرت الشرطة الإسرائيلية صورًا تداولتها وسائل الإعلام منها صحيفة هاآرتس، تظهر الزبيدي وبه أثر إصابة وتورم على وجهه، تبين أنه أبدى مقاومة شرسة خلال عملية اعتقاله.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد اعتقلت الأسيرين زكريا الزبيدي (46 سنة) من مخيم جنين وهو عضو في المجلس الثوري لحركة (فتح)، ومحمد عارضة (39 سنة) من بلدة عرابة قرب بلدة “الشبلي أم الغنم” على سفوح جبل طابور في الجليل الأسفل، في مرج ابن عامر.

واعتقلت الشرطة الإسرائيلية مساء أمس الأسيرين محمود عبد الله عارضة (46 سنة) من بلدة عرابة جنوب جنين، ويعقوب محمود قادري (49 سنة) من قرية بئر الباشا جنوب جنين، في منطقة جبل القفزة بمدينة الناصرة.

يذكر أن ستة فلسطينيين أسرى تمكنوا من الفرار من سجن “جلبوع” القريب من بلدة بيسان، الذي يعد من أشد سجون إسرائيل حراسة، وينتمي جميهم إلى محافظة جنين بشمال الضفة الغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *