عاجل

1

كتبت : ريهام شاكر

أعربت وزارة الدفاع الأمريكية  (البنتاغون) عن قلقها من إحتمال إستخدام روسيا طائراتها الموجهه عن بعد التي تحلق بدون طيار لمراقبة أراضي الولايات المتحدة.

أفادت بعض وكالات الانباء عن  أن البنتاغون  يخاف أن يؤدي استخدام روسيا لطائراتها المسيّرة في عملية مراقبة أراضي الولايات المتحدة الأمريكية بموجب اتفاقية السماوات المفتوحة إلى تقويتها.

ويذكر أن روسيا أعلنت نيتها استخدام الطائرات الموجهة عن بعد لمراقبة أراضي الولايات المتحدة.

وعبر الجنرال فينسينت ستوارت مدير جهاز المخابرات التابع لوزارة الدفاع الأمريكية، عن قلقه إزاء تحليق طائرات الاستطلاع الروسية الموجهة عن بعد فوق أراضي الولايات المتحدة بقوله:

يمكن أن تحصل روسيا على معلومات هامة عن البنى التحتية والقواعد العسكرية والموانئ والمنشآت الأخرى مما يعطي تفوقا كبيرا.

وتسمح اتفاقية السماوات المفتوحة التي بدأ العمل بها في 1 يناير/كانون الثاني 2002، بوجود طائرات مراقبة غير مسلحة للاستكشاف في أجواء الدول أطراف الاتفاقية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.