عاجل

1

افتتح الدكتور عبد الواحد النبوى وزير الثقافة ونظيرته الأردنية الدكتورة لانا مامكغ، مساء الثلاثاء، فعالية “الأيام الثقافية المصرية” ضمن فاعليات جرش مدينة الثقافة الأردنية لعام 2015، وذلك بقاعة بلدية جرش الكبرى.

وقال النبوي إن الوضع الراهن في المنطقة العربية يتطلب من جموع المثقفين ووزراء الثقافة العرب وضع استراتيجية ثقافية عربية موحدة لمواجهة مخاطر الإرهاب والتطرف والجهل والظلام والحفاظ على وسطيتنا وحضاراتنا وعلى شعبنا العربي وعرضها في أول اجتماع لوزراء الثقافة العرب.

وأضاف أن الثقافة هي التعبير عن المعرفة وتاريخ ورقي وحضارة الإنسان، وأن الشعوب العربية لديها من الحضارة و الإرث الثقافي الكثير الذي يجب الحفاظ عليه وإعلاء مميزاته في عقول شبابنا لكي نحقق ما نطمح إليه من تقدم وقوة، مشيرًا إلى أن رسالة صناع الثقافة هي نشر السلام والتسامح وثقافة القيم الايجابية. وقال “الكثيرون كانوا يريدون لنا أن نتخلف، إلا أن هذا لم ولن يحدث.

وأكد أن الأردن ومصر لديهما تاريخ مشترك وعلاقات قوية على كل الأصعدة، ووجه الشكر للشعب الأردني ووزارة الثقافة الأردنية للجهود الضخمة التي بذلتها لتنظيم هذه الفاعلية الكبيرة،مشيرا إلى أنه حرص أن يكون أول المبادرين للمشاركة في هذا الحدث، معربا عن تمنياته بأن تحظى هذه الفاعلية بإعجاب الجميع.

وأكدت الدكتورة لانا مامكغ وزيرة الثقافة الأردنية، أهمية التواصل الثقافي بين الدول العربية خاصة في ظل هذه الهجمة الظلامية الراهنة التي تحاول أن تغتال كل أواصر الصلة الإنسانية بين أبناء الأمة، فيما رحبت بإقامة هذه الفاعلية المصرية في مدينة جرش، قائلة “إن مصر في قلوبنا جميعا”.

وأضافت: “التقيت وزير الثقافة في وقت سابق اليوم وتحدثنا عن أهمية التعاون المستمر في القطاعات الثقافية كما في السياسية والإنسانية بين البلدين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *