عاجل

حسين سعيد

قال الدكتور خالد فهمي وزير البيئة في حكومة تسيير الإعمال، إن الحفاظ على طبقة الأوزون من الأمور الهامة حيث تقي 2 مليون شخص سنويًا من التعرض للإصابة بسرطان الجلد ولها تأثير خطير على عدسة العين والإصابة بالعمى مشيرًا إلى ضرورة وقف استخدام المواد الكيمائية التي تسبب تآكل في طبقة الأوزون.

وأفاد فهمي في تصريحات على هامش الاحتفالية التي نظمتها وزارة البيئة للاحتفال باليوم العالمي للحفاظ على طبقة الأوزون تحت عنوان “الأوزون الساتر الوحيد الذي يحميك من الأشعة فوق البنفسجية” بحضور المهندس أحمد ابوالسعود رئيس جهاز شئون البيئة والدكتور عزت لويس مدير وحدة الاوزون بالوزارة إن هناك علاقة وثيقة بين الاقتصاد والبيئة فيجب إدماج الصناعة في خطط حماية الأوزون لأن ثقب الأوزون له آثاره على الحياة بكافة أشكالها .

وأشار فهمى إلى أنه تم إقناع صناعات التكييف والتبريد بإحلال البديل تدريجيا, فلابد من التوافق بين النمو الاقتصادي والبيئة وهو ما يؤكد العلاقة بين الاقتصاد والبيئة وارتباطهما ببعضهما البعض، مضيفا ” هذا ما نتفاوض من أجله مع العديد من الوزرات كالصناعة والكهرباء للحفاظ على معدلات النمو الاقتصادي وفي نفس الوقت الحفاظ على البيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.